أخبار اللاجئين في ألمانيا

ألمانيا : سوري يقتل شريكته السورية وهي أم لطفلين وسط ظروف غامضة ومجهولة


Advertisement

سوري يقتل شريكته السورية جريمة شهدتها مدينة أوسنابروك بولاية ساكسونيا السفلى الألمانية، وهي امرأة سورية و أم لطفلين لتعتقل الشرطة شريكها فيما بعد.

صحيفة ألمانية : سوري يقتل شريكته السورية

الصحيفة الألمانية زود دويتشه تسايتونغ قالت يوم الأحد 8/ديسمبر كانون الأول:
إن الادعاء العام الألماني ذكر أنه تم اعتقال الشاب المشتبه به ويبلغ من العمر 27 عام، مضيفاً أنه حالياً رهن السجن الإحتياطي.
كما تابع الإدعاء العام قوله:
إن التحقيقات الجارية الآن تشير إلى أن المجني عليها (المرأة الضحية) قُتلت غدراً.

المرأة الضحية لاجئة سورية

المرأة الضحية التي قُتلت غدراً هي أم لطفلين، منفصلة عن زوجها، بالغة من العمر 29 عام، وهي لاجئة قادمة من سوريا.

كانت تعيش في ألمانيا منذ سنوات قليلة، وفقاً لما ذكرته صحيفة نويه أوسنابروكر تسايتونغ.

وفي تقرير للصحيفة المذكورة فإن المرأة الضحية كانت تعيش مع المشتبه به اللاجئ السوري في نفس السكن

وأضاف التقرير أيضاً أن الشرطة قد حضرت إلى سكن الشريكين منذ حوالي الأسبوع تقريباً، وبعد حدوث شجار كان قد حصل بين الشريكين.



Advertisement

وفي موضوع الشِجار لم تذكر أوتعلق الشرطة أوالإدعاء العام على صحة هذه المعلومات وتُؤكد صحتهما من عدمه.

بلاغ للشرطة عن سوري يقتل شريكته السورية

وفي ساعة وقوع الجريمة تم إستدعاء الشرطة إلى المبنى السكني، يوم الجمعة الفائت، ليجدوا المرأة الضحية وقد تعرضت لإصابات مميتة مُهددة لحياتها

وهي التي أدت إلى وفاتها بعد نقلها إلى المستشفى بـلحظات.
وفي ما بعد تبين لاحقاً أن الشاب السوري، الذي تمّ إعتقاله، كان قد وجّه عدة طعنات لشريكته السابقة في السكن.
وفي وقت لاحق من يوم الأحد 8/ديسمبر كانون الأول، ذكرت الصحيفة الألمانية نويه أوسنابروكر تسايتونغ أن المتهم والمشتبه به

وهو أيضاً لاجئ سوري، قد إعترف بإرتكاب جريمته لأسبابٍ غير معروفة حتى الآن وبظروفٍ مجهولةٍ وغامضة.

Advertisement



 

 




زر الذهاب إلى الأعلى