أخبار اللاجئين في ألمانيا

المساعدات الاجتماعية في ألمانيا للاجئين في السنوات الأخيرة


المساعدات الاجتماعية في ألمانيا التي قدمتها الحكومة الألمانية في السنوات الأخيرة تعرفوا عليها الآن.

وذلك بعد تدفق آلاف اللاجئين إلى ألمانيا خاصة مع اتباع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل سياسة الباب المفتوح عام 2015.

وقد ازداد عدد الذين يحصلون على مساعدات اجتماعية أيضًا، وخاصة بين الأجانب الذين يأتي اللاجئون السوريون في مقدمتهم.

وللحصول على هذه المساعدات لابد من توفر شروط معينة.

 

المساعدات الاجتماعية في ألمانيا

– عام 2018

وحسب الوكالة الاتحادية للعمل، فإن عدد الذين حصلوا على مساعدات اجتماعية حتى نهاية شهر ديسمبر الماضي قد وصل إلى 5,93 مليون شخص، بينهم 2,03 مليون أجنبي.



ونص العدد من مواطنو بلدان خارج الاتحاد الأوروبي.

ويُمثل اللاجئون السوريون الغالبية العظمى منهم حيث تجاوز عددهم 588 ألف لاجئ.

أي أن واحدًا من كل عشرة أشخاص يحصلون على مساعدات (هارتس 4) الاجتماعية هو سوري.

 

شروط منح المساعدات الاجتماعية

يجب أن يكون وجوده وإقامته في ألمانيا قانونيًا.

تطلب دائرة العمل من كل أجنبي إقامة رسمية نظامية في البلاد.

اللاجئين في ألمانيا يحصلون على هذه المساعدات بناء على قانون خاص يمنحهم حق الحصول عليها.

لا بد من توافر الشروط المطلوبة.

يُمكن للمتقدم أن يتوافر لديه الشروط المطلوبة، ويمكنهم تقديم طلب للدائرة المختصة (جوب سنتر) في حال حاجتهم إليها لتأمين معيشتهم.

 

– قانون هارتس 4

يُطلق عليه أيضًا قانون المساعدة الاجتماعية يُمكن لمن يعمل ولا يكسب ما يكفي لتأمين الحد الأدنى من المعيشة.

وبالتالي يُمكنه تقديم طلب للحصول على المساعدات الاجتماعية في ألمانيا ولو بشكل جزئي إلى جانب راتبه الذي يحصل عليه من عمله.

والجدير بالذكر أنه يصعب على الكثير من المهاجرين إلى ألمانيا الحصول على عمل ملائم يؤمّن لهم حياة كريمة بالحد الأدنى حسب المعايير الألمانية.

 

– مواطن دول الاتحاد الأوروبي

للحصول على المساعدات الاجتماعية في ألمانيا لمواطنين الاتحاد الأوروبي عليهم تقديم عقد إيجار ووثيقة تأكيد العنوان وهوية تثبت جنسيته.

ولكن لا يحق لمن جاء إلى ألمانيا لغرض البحث عن عمل تقديم طلب للحصول على مساعدات اجتماعية.

وهذا يعني أنه ليس لكل من يأتي إلى ألمانيا الحق في الحصول على هذه المساعدات.

 

اقرأ أيضًا: طعن نساء في مدينة ألمانية | تعرف على أحداث هجمات الرعب

 

– لغة الأرقام

فيما يخص المساعدات الاجتماعية في ألمانيا فإن عدد الألمان ذوي الأصول المهاجرة ممن يحصلون على مساعدات اجتماعية قد وصلت نسبتهم سنة 2017 إلى 52 % من مجموع الحاصلين على مساعدات في ألمانيا.

ولكن في عام 2013 كانت حوالي 43 بالمائة.



 

 


الوسوم


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق