أخبار اللاجئين في ألمانيا

حريق لايبزغ يتسبب في التهام مبنى سكني أغلبه من المهاجرين (فيديو)


حريق لايبزغ من أبرز أحدث، أمس الجمعة، حيث تم العثور على جثة في مبنى سكني أغلب المقيمين فيه من المهاجرين بعد أن تعرض لحريق هائل في الليل.

وقال متحدث باسم الشرطة، في تصريحات تليفزيونية لقناة محلية، أن المبنى السكني يقع في لايبزغ وبالتحديد في حي فولكسمارسدورف، شرق ألمانيا.

وقبضت الشرطة على لاجئ سوري، 32 عامًا، يُقيم في المبنى السكني بعد الاشتباه في تورطه في إضرامه النار عمدًا ومن ثم تم توجيه أصابع الاتهام إليه.

ونجح رجال الإطفاء في استخدام الكاميرات الحرارية للتعرف على حالات الإصابة واستخراج جثة من الطابق الرابع وبجانبها كلب ميت.

 

حريق لايبزغ

  • موظفو الشرطة الجنائية

وفي خضم حريق لايبزغ تواجد موظفو الشرطة الجنائية في موقع الحادث للوقوف على آخر المستجدات.



وقام رجال المباحث بعمل استجوابات أولية تم الاشتباه فيها بشكل مبدئي على رجل سوري يسكن في المبنى..

وتم إسناد تهمة إضرام النار عن عمد بشكل مؤقت إلى أن يتم استكمال الإجراءات.

وحسب الإحصائية التي تداولتها المواقع الأجنبية العالمية فإن حريق لايبزغ تسبب في إصابة حوالي 15 شخصًا ووفاة شخص واحد فقط.

وتم نقل المصابين إلى المستشفى على الفور بسبب حالات الاختناق والتسمم من الدخان.

الجدير بالذكر أن النيران اندلعت، مساء الخميس، في وقت متأخر من الليل في بيت الدرج وسرعان ما انتشرت ما زاد من الخسائر.

ونجح رجال الإطفاء في إطفاء الحريق بالكامل وإجلاء السكان الأصليين للمبنى وسكان مباني مجاورة لاتخاذ الاحتياطات.

 

لمشاهدة الفيديو من هنا

 

  • إجلاء 34 شخصًا

وحسب تصريحات الشرطة الألمانية فإنه قد تم إجلاء قرابة الـ 34 شخصًا في الفئة العمرية بين 8 و 79 عامًا فضلًا عن إنقاذ بعض الأفراد من المارة في الشارع أثناء الحريق.

أما عن مقاطع الفيديوهات المتوفرة حاليًا عر مواقع التواصل الاجتماعي مثل “فيسبوك” فإن حريق لايبزغ قفز فيه شخصين من السقف الذي وصل ارتفاعه إلى 10 أمتار.

 

  • تلقي شخصين

ونجاح رجال الإنقاذ في تلقي الشخصين، وذلك بأن أن تعرض المبنى السكني بالكامل أإلى التدمير وكان من الصعب الدخول إليه.

حيث هشمت ألسنة النار كل شئ في المبنى، وقد قررت طوارئ المدينه الاستنفار مع رجال الإطفاء.

ولم يوفروا جهدًا في إطفاء الحريق، ونوافيكم بالتفاصيل في مستجدات حريق لايبزغ .

 



 

 


الوسوم


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق