اخبار اللاجئين في المانيا

تصريحات ميركل للرد على “الدين الإسلامي لا ينتمي لألمانيا”


Advertisement

تصريحات ميركل الأخيرة نستعرضها معكم  في “عرب دويتشلاند” حيث ردت على وزير الداخلية الألماني، والذي صرح قائلًا:

“الدين الإسلامي لا ينتمي لألمانيا” حسبم قال في حوار صحفي مع جريدة “بيلد زيتونج” المعروفة في ألمانيا بعد أن تسلم مهام منصبه رسميًا.

وخرجت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، بعد فوزها بالمنصب للمرة الرابعة على التوالي، لترد على تصريحات وزير الداخلية عن الإسلام.

 

تصريحات ميركل بشأن الدين الإسلامي

  • الوزير يتحدث عن المسلمين

وقال وزير الداخلية، خلال حواره الصحفي مع الجريدة، إن الدولة الألمانية لا يُمكن أن تتخلى أبدًا عن التقاليد والعادات الخاصة بها.

Advertisement

وذهب سيهوفر إلى أن ألمانيا تحترم عاداتها ولكن لا تُريد أن تتخلى عنها لتُراعي الثقافات الأخرى مشيرًا إلى أن المسلمين عليهم التأقلم على الأوضاع في ألمانيا.



وخرجت المستشارة الألمانية للرأي العام لترد على تصريحات وزير الداخلية حيث قالت:

المسلمون ينتمون لألمانيا، وكذلك دينهم الإسلامي“.

 

اقرأ أيضاً: اسئلة شهادة السواقة الالمانية مجاناً باللغة العربية ، شهادة السواقة في المانيا ، الجنسية الالمانية ، الاقامة الدائمة في المانيا  

– التعايش مع الأديان الأخرى

تصريحات ميركل التي أعلنتها من خلال المتحدث الرسمي باسمها أن ألمانيا تضمن للجميع حقوق الحياة كاملة قائلة: “نعمل جميعًا حتى نضمن تعايش الأديان بشكل ناجح”.

الجدير بالذكر أنها ليست المرة لوزير الداخلية الذي يتصادم مع أنجيلا حيث دخل في حرب كلامية من قبل أثناء توليه منصب رئاسة الوزارة في مقاطعة بافاريا.

حيث قال، في وقت سابق، إن ألمانيا تتبع سياسة الباب المفتوح مع اللاجئين بطريقة غير سليمة موضحً أن الأمر برمتة خارق للقوانين الألمانية.

 

Advertisement
  • شعار الحزب اليميني

الجدير بالذكر أن الجملة التي نطقها الوزير:

الإسلام لا ينتمي لألمانيا” هي الشعار المعروف للحزب اليميني.

وقد دخل الحزب اليميني المتطرف الانتخابات الألمانية لأول مرة في غضون شهر سبتمر من العام الماضي 2017.

ومن المعروف للرأي العام في ألمانيا أن الحزب يُعادي فكرة تعامل ألمانيا مع اللاجئين كما يوجه الكثير من الموجات العدائية بصدد ذلك الأمر.

 

  • ميركل تُصحح المسار

في سياق مختلف نجحت أنجيلا ميركل في الحصول على ولاية رابعة أخرى كمستشارة ألمانية.

وذلك بعد أن عقدت تحالف بين حزبها الديمقراطي المسيحي والحزب الديمقراطي الاشتراكي في البرلمان الألماني.

ورصدت الكثير من الصحف الألمانية والعالمية توصيات ميركل في البرلمان بأنها ستُعيد النظر مجددًا في قضية اللاجئين.

ومن المنتظر أن تعقد المستشارة، خلال الفترة المقبلة، الكثير من اللقاءات الأوروبية لعلاج مشاكل الاتحاد والأوروبي.

إلى جانب استعادة الهيمنة الألمانية على الاتحاد من جديد.. هذه آخر تصريحات ميركل التي قدمناها لكم.

Advertisement



 

 




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى