أخبار اللاجئين في ألمانيا

ترحيل لاجئ من بريطانيا لسبب غريب!


ترحيل لاجئ من بريطانيا لسبب غريب من الأمور المثيرة التي تداولتها الصحف مؤخرًا خاصة بعد تعليق وزارة الداخلية البريطانية.

وذكرت الوزارة أن أحد طالبي اللجوء تمكن من خداع احدى المدارس في مدينة إبسيتش من خلال إدعائه بأنه يبلغ من العمر 15 عام للالتحاق في صفوفها الدراسية.

وقررت الوزارة عقد تحقيقًا موسعًا حول الطريقة التي تمكن من خلالها الرجل الادعاء بأنه طفل.

 

ترحيل لاجئ من بريطانيا

– 6 أسابيع طالب!

والغريب في الأمر أن اللاجئ المدعي، أصله إيراني، قد قضى 6 أسابيع كاملة في المدرسة كتلميذ.

حيث التحق في السنة الحادية عشرة في مدرسة ستوك الثانوية في إبسويتش، سوفولك.



 

– مهاجر يحضر الدروس

ترحيل لاجئ من بريطانيا وقد وجهت إدارة المدرسة طلبًا إلى وزارة الداخلية بعد شكوى من التلاميذ بأن مهاجر يبلغ من العمر 30 عاما يحضر الدروس.

وقد لاحظ الكثير من التلاميذ أن عمر الطالب الجديد غريب، ولا يتناسب معهم، وفي الغالب فإنه يتجاوز الثلاثين ما جعل أمر ترحيل لاجئ من بريطانيا يصل إلى الرأي العام.

 

– التعامل بصعوبة

ترحيل لاجئ من بريطانيا

ما كشف الأمر أيضًا أن الطالب الكبير يتحدث باللغة الإنجليزية بطريقة سيئة كما أنه يتعامل مع المدرسين بصعوبة شديدة.

وقد بدأ الطالب الإيراني دروسه كونه يبلغ من العمر 15 عامًا في سبتمبر الماضي.

وقد وصل إلى بريطانيا كلاجئ دون جواز سفر وأي وثائق شخصية أخرى يوجد فيها تاريخ ميلاده.

 

– حادثة الطفل السوري

الجدير بالذكر أن بريطانيا تضج حاليًا بقضية أخرى وهي الاعتداء على الطفل السوري “جمال” في هدرسفيلد من مراهق بريطاني.

وانتشر فيديو على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك تُظهر حالة من التنمر أقرب إلى العنصرية الشديدة من المراهق البريطاني بحق جمال.

وقرر الكثير من النشطاء التعليق على الأمر عبر التعليقات الأمر الذي أظهر بجميع لغات العالم تقريبًا.

 

اقرأ أيضًا: كيف تعاطف الرياضيون مع تعرض طفل سوري للاعتداء ؟

 

– جمع التبرعات

وقرر بعض النشطاء تنظيم حملة تبرعات للقاصر السوري ضحية واقعة التنمر، ونجحوا في جمع أكثر من 75 ألف جنيه استرليني (96 ألف دولار).

وعلق باري شيرمان، النائب عن هيدرسفيلد، بأن مقطع الفيديو كان صادمًا جدًا موجهًا الدعم الكامل إلى أسرة الطالب السوري جمال.

 

ويُتابع معكم عرب دويتشلاند كل ما هو جديد خلال الأيام المقبلة فيما يخص القضايا المطروحة على الساحة.



 

 


الوسوم


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق