أخبار العالم

الرئيس الأمريكي: يعلن مقتل أبو بكر البغدادي في غارة أمريكية ويكشف تفاصيل العملية


مقتل أبو بكر البغدادي في غارة أمريكية، بعد إستهدافه في عملية عسكرية أمريكية حيث أعلن دونالد ترامب الرئيس الأميركي، أمس الأحد

أن وحدة من القوات الخاصة للجيش الأميركي قتلته ليلة السبت مع عدد من مساعديه.

إعلان ترامب مقتل أبو بكر البغدادي

استهدفت غارة أمريكية مدعومة بعملية عسكرية أميركية في سوريا زعيم تنظيم القاعدة أبو بكر البغدادي، على حسب مسؤولين أميركيين

إلا أنهم رفضوا تأكيد قتله، حتى إعلان الرئيس الأمريكي ترامب عن ذلك رسمياً في مؤتمر صحفي خاص في البيت الأبيض.

ترامب ومن خلال المؤتمر الصحفي قال:

إن أبو بكر البغدادي قُتل بعد ما فجّر “سترته الناسفة”، لافتاً إلى أن عدداً كبيراُ من أصحاب البغدادي قُتلوا كذلك في العملية



التي لم يسقط فيها أي قتيل من القوات الأميركية، كما ذكر الرئيس الأميركي.

كما أوضح ترامب بأنه بعد مقتل أبو بكر البغدادي تمّ التعرف على هويته من خلال نتائج إختبارات أجريت له بعد الغارة

وأن القوات الخاصة الأميركية قد حصلت على معلومات قيّمة من موقع العملية العسكرية

في محافظة إدلب التي تقع شمال غرب سوريا.

تفاصيل العملية

القوات الخاصة الأميركية التي نفذت العملية بقيت في الموقع لحوالي الساعتين تقريباً، وقال ترامب:

“القوات الخاصة نفّذت عملية جريئة في شمال غربي سوريا”، موضحاً أنّ 8 طائرات مروحية شاركت في العملية.
ترامب قال:

“بدأنا نتلقى بعض من المعلومات الإيجابية الجيدة عن مكان أبو بكر البغدادي قبل شهر”،

وأضاف ايضاً:

“تمكنا من تحديد مكان تواجد البغدادي قبل أسبوعين”، مؤكدا أنه شاهد هذه العملية مع نائبه مايك بنس ووزير الدفاع مارك إسبر، بالإضافة إلى قادة الأركان المشتركة وآخرين.

الرئيس الأميركي ترامب أكد أن القوات الخاصة الأميركية تعرضت لإطلاق ناري عند وصولها إلى المكان الذي كان يختبئ فيه أبو بكر البغدادي

لافتاً إلى أن مدخل المجمع الرئيسي كان مفخخاً بالكامل.

قبل مقتل أبو بكر البغدادي ، واسمه الحقيقي، إبراهيم عواد محمد إبراهيم علي محمد البدري، كان من أكثر الإرهابيين المطلوبين في العالم

وخصوصاً من قبل الولايات المتحدة الأمريكية، التي تقود تحالفاً ضد تنظيم داعش المُتشدد في سوريا والعراق.

الرئيس الأميركي أعرب عن شكره لكلٍ من روسيا وسوريا والعراق والقوات الكردية وتركيا

لمساعدة أمريكا في عملية مقتل أبو بكر البغدادي، وقال:

“روسيا تعاملت معنا بشكل رائع وفتحوا لنا مجالهم الجوي لشن الغارة”.

الولايات المتحدة الأمريكية كانت قد رصدت مبلغ 25 مليون دولار أميركي لمن يقدم أي معلومات تساهم في الوصول إلى زعيم التنظيم، وكذلك إلى زعيم تنظيم القاعدة أيمن الظواهري.

وعن مقتل أبو بكر البغدادي ذكر ترامب أن البغدادي قتل 3 أطفال بعد تفجير سترته الناسفة خلال الغارة الأميركية على المجمع الذي كان يتحصن فيه.



 

 


الوسوم


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق