أخبار العالم

المفوضية الأوروبية تعتزم الغاء اتفاقية دبلن المتعلقة بطلبات اللجوء في أوروبا


Advertisement

تستعد دول الإتحاد الأوروبي لإصلاح نظام اللجوء إليه، وذلك عن طريق الغاء اتفاقية دبلن ، بعد إعلان أورسولا فون دير لاين، عن هذا الموضوع.

المفوضية الأوروبية تعتزم الغاء اتفاقية دبلن

قالت الرئيسة التنفيذية للمفوضية الأوروبية، أورسولا فون دير لاين في كلمة لها أمام البرلمان الأوروبي الأربعاء الماضي:
“يمكنني الآن الأعلان بأننا سنلغي لائحة دبلن، على أن نقوم بإستبدالها بنظام حوكمة أوروبي جديد لإدارة عملية الهجرة”.

وأوضحت _فون دير لاين_ أن الاتحاد الأوروبي وضع أولى نقاطه لطرح الميثاق الجديد الذي يخص الهجرة الأسبوع القادم.

وأكّدت إلى أن دول الاتحاد ستتبنى في تعديلها الجديد الذي ستعرضه في يوم 23 سبتمبر/أيلول الجاري نهجاً أكثر إنسانية

مؤكدةً أن الدول التي تقوم بواجباتها القانونية والأخلاقية سوف تحظى بالتضامن الأوروبي الكامل.

ووفق ما ذكره راديو “مونت كارلو” الفرنسي، يوم أمس الجمعة، فإن “إعلان الرئيسة التنفيذية للمفوضية لم يترافق مع اي تفاصيل تذكر



باستثناء التركيز على أن الإجراء البديل يجب أن يضمن التوزيع العادل بين دول الاتحاد وأن يتسم بالإنسانية بالنسبة للاشخاص طالبي اللجوء“.

واعتبر راديو “مونت كارلو” أن أهم نقطة هو إلغاء المادة التي تقول على أن مسؤولية اللاجـئ تقع على عاتق أول دولة العضوة في اتفاقية “دبلن” يصل إليها اللاجـئ وتُـؤخذ فيها بصـمته.
هذه المادة أدت إلى بقاء الآلاف من الأطفال والنساء مشردين في العراء، حيث تقوم الشرطة بمطاردتهم لعدم الإتمام لشروط اللجوء أو نتيجة البصمة في دول أخرى

Advertisement

كإيطاليا ومالطا واليونان، أكثر دول “دبلن” من حيث الاكتظاظ باللاجئين.

متى أنشئ نظام دبلن

نظام دبلن” الخاص باللاجئين أُنشئ في عام 1990 وشهد عدة تعديلات أبرزها كان في عام 2013 عندما أجريت التعديلات على الاتفاقية الأصلية

بعد الارتفاع الكبير لموجة اللجوء إلى أوروبا بسبب النزاع في سوريا.

أهداف ومفاهيم اتفاقية دبلن

  1. أن يكون اللاجئ ليس له بصمة في دولة أخرى من دول دبلن.
  2. إذا كان اللاجئ المتقدم بطلب لجوء في إيطاليا مثلاً ولديه عائلة متقدمة بطلب في دولة أخرى من دول الدبلن واستطاعت الحصول على الإقامة في هذه الدولة، فإن إيطاليا لن تكون دولة الاختصاص وسترجعه إلى الدولة التي تقدمت فيها عائلته بطلب اللجوء.
  3. إذا حصل اللاجئ على إقامة أو فيزا في بلد من بلدان دبلن ثم خرج من هذا البلد وذهب إلى إيطاليا وتقدم بطلب لجوء فإن إيطاليا سترجعه إلى هذا البلد مرة أخرى.
  4. تنص اتفاقية دبلن على أن يتقدم اللاجئ بطلب لجوء إلى أول دولة يصلها.
  5. إذا تم رفض طلب اللجوء الخاص باي شخص ما في دولة من دول دبلن، ثم ذهب ذات الشخص إلى دولة ثانية من دول دبلن أيضاً وتقدم بطلب اللجوء، فإن هذه الدولة قانونيا ستخبر الدولة التي رفضت الشخص لإرجاعه إليها فإذا رفضت الدولة استقباله مرة أخرى على أراضيها فإن الدولة التي يصلها هي دولة الاختصاص في دراسة ومعالجة طلبه للجوء.

الدول الرئيسة الأعضاء في اتفاقية دبلن 

  • إيطاليا
  • فرنسا
  • بلجيكا
  • بريطانيا
  • أيرلندا
  • السويد
  • ألمانيا
  • فنلندا
  • الدنمارك
  • لوكسمبورغ
  • ليتوانيا
  • هولندا
  • لاتفيا
  • البرتغال
  • سلوفينيا
  • إسبانيا
  • سلوفاكيا
  • التشيك
  • رومانيا
  • مالطا
  • قبرص
  • بلغاريا
  • إستونيا
  • بولندا
  • المجر
  • اليونان
  • النمسا
  • كرواتيا

أعضاء اتفاقية دبلن الخاصة

  • النرويج
  • آيسلندا
  • سويسرا
  • ليختنشتاين

هل يحق للاجئ التقديم على طلب لجوء ثاني

يحق للاجئ التقديم على طلب لجوء ثاني في أي دولة يريد من دول الدبلن إذا قدم طلبه للجوء الأول في دولة من دول الدبلن سابقاً

إذا ثبت أنه قام بمغادرة دول دبلن لمدة تتجاوز 5 سنوات إذا بصم فى إحدى السفارات لدول دبلن
ومدة 10 سنوات إذا بصم فى أحد دوائر اللجوء.

هل سيؤدي الغاء اتفاقية دبلن إلى إنصاف اللاجئ ويكون يجانبه بدل ان يكون عبئ عليه ؟….قادم الأيام سيثبت ذلك..

تابعوا أهم وأحدث الأخبار في ألمانيا والعالم على موقعكم عرب دويتشلاند

Advertisement



 

 




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى