أخبار اللاجئين في ألمانيا

ألمانيا تقرر استجواب 91 ألف طالب لجوء معظمهم من اللاجئين السوريين


تمّ استجواب 91 ألف طالب لجوء من قبل مكتب الهجرة واللجوء وفتح ملفاتهم، معظمهم من اللاجئين السوريين كما أفادت صحفية ألمانية سلطت الضوء على هذا الموضوع.

صحيفة ألمانية تتحدث عن سبب استجواب 91 ألف طالب لجوء

وعن تغطيتها لهذا الموضوع ذكرت الصحيفة الألمانية دي تسايت عن سبب الإستجواب، هو أن مكتب الهجرة واللجوء بدأ هذا الإجراء منذ حوالي عام تقريباً

حيث يرى المكتب بأن بعض من اللاجئين قد قدموا معلومات غير صحيحة ووثائق خاطئة

بالإضافة إلى أنه يوجد عدد كبير من اللاجئين السوريين وغير السوريين قد حصلوا على حق اللجوء بواسطة تقديم إستمارات خطية فقط

من دون الخضوع لإجراءات المحاكمة المعتمدة والتحقيق في تقديم طلبات لجوءهم.

مكتب الهجرة يطالب بتدقيق ملفات اللجوء

الصحيفة الألمانية تابعت بأن مكتب الهجرة واللجوء حينها طالب بإعادة فحص حوالي الــ 49 ألف طلب



حيث قام حينها بالفعل بإستجواب ما يقارب الــ 28 الف طالب لجوء وإعادة تدقيق ملفاتهم بدقة أكثر

وتبين أن حوالي 97% من هذه الطلبات المُقدمة سليمة وإحتفظ طالبي اللجوء بإقاماتهم، في حين تم رفض 330 طلب من بينهم سوريون.

اللاجئين السوريين وإعادة تدقيق ملفاتهم

أكدت الصحيفة الألمانية دي تسايت أن مكتب الهجرة واللجوء كان مُلزم بإرسال رسائل لعدد كبير من اللاجئين السوريين

يطلب منهم الحضور والمثول أمام محاكم الهجرة لإعادة تدقيق وفحص ملفاتهم والتحقيق معهم مرةً أخرى

بغرض التأكد من بياناتهم العائلية والشخصية، طالباً منهم التعاون مع المكتب في ذلك

وفي حال غياب اللاجئ عن الموعد المحدد سوف يقوم بدفع مخالفة مالية

كما أن اللاجئ في هذه الحالة يمكن أن يفقد حقه باللجوء ويقوم مكتب الهجرة بمنحه إقامة ثانوية مدتها سنة أو إقامة لمدة 6 أشهرفقط.

وفي السياق يذكر أن الحكومة الألمانية منحت الكثير من مؤيدي الدولة السورية ونظام الأسد إقامات لجوء مدتها 3 سنوات.

مع العلم بأنهم جاؤوا من مناطق خاضعة لسيطرة النظام ومازال ولاؤهم له

ويؤيدونه بعدد كبير من النشاطات والفعاليات التي يقيمونها في ألمانيا بلد لجوئهم.



 

 


الوسوم


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق