أخبار اللاجئين في ألمانيا

مواليد ألمانيا في تزايد لارتفاع أعداد اللاجئين والمهاجرين


Advertisement

مواليد ألمانيا في حالة من التزايد حسب المعدل الأخير للولادات في ألمانيا حيث شهد الارتفاع نسبة 7% عام 2016.

وتعد هذه النسبة المرتفعة الأعلى منذ معدل مواليد عام 1973،  ويرجع السبب إلى زيادة أعداد الأمات الأجانب من المهاجرين واللاجئين بعد التدفق الكبير الذي حدث منذ سنوات.

ويستعرض معكم موقعكم المفضل “عرب دويتشلاند” تفاصيل ما أعلنه المكتب الألمانى للإحصاء مؤخرًا.

 

مواليد ألمانيا

  • سجل مواليد 2016

شهدت البلاد عام 2016 أي منذ عامين زيادة في نسبة المواليد وصلت إلى 792 ألف ولادة.

بلغ معدل الخصوبة 1,59 طفلًا للمرأة الواحدة مقابل 1,50 السنة السابقة 2015.



وضعن الأمهات الألمانيات الجنسية 607 آلاف و500 كفل بمعدل ارتفاع 3 % عن 2015.

أما بالنسبة للأمهات من الجنسيات الأجنبية الأخرى وضعن 184 الفا و660 طفلًا.

وبذلك فإن الارتفاع في معدل مواليد ألمانيا ارتفع بنسبة ضخمة وصلت إلى 25% مقارنة مع العام 2015.

 

  • استقبال ألمانيا للمهاجرين واللاجئين

الجدير بالذكر أن ألمانيا من أكثر الدول الأوروبية التي استقبلت أعدادًا كبيرة من المهاجرين واللاجئين خلال الأعوام القليلة الماضية.

وخلال عام 2015 أعلنت المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، أن ألمانيا تفتح أبوابها للاجئين والمهاجرين وعُرفت بسياسة “الباب المفتوح”.

وتعرضت ميركل وقتها وإلى الآن من اليمين المتطرف والكثير من المعارضة إلى الانتقادات بسبب هذا الأمر.

حيث استقبلت ألمانيا في 2015 نحو 900 ألف طالب لجوء غالبيتهم من: السوريين والعراقيين والأفغان، كما استقبلت قبل سنة قرابة الـ 200 ألف مهاجر.

Advertisement

 

  • شريحة الأمهات الأعلى إنجابًا

وبحسب مكتب الإحصاء فإن مواليد ألمانيا كان أغلبيتهم من النساء اللواتي تتراوح أعمارهن بين 30 و 37 في 2016، وذلك بسبب الظروف الاقتصادية الأفضل.

وفيما يخص الأمهات الأجنبيات فإن عدد النساء ارتفع ما تسبب في ارتفاع مواليد ألمانيا بشكل ملحوظ.

وبالنسبة للسوريات أنجبت 18 ألفا و500 طفل في ألمانيا عام 2016.

وأنجبت السوريات أيضًا 4800 في 2015 و2300 عام 2014.

وفيما يخص إنجاب الأفغانيات فقد وصل إلى 5900 طفلًا (2000 فى 2015).

العراقيات 5500 (مقابل 2800 فى السنة السابقة).

وفيما يخص إنجاب التركيات فقد وصل إلى 21 الفا و800 طفل (الزيادة 200 طفل عن عام 2015).

 

  • الجالية الأجنبية الأكبر

ويُشار إلى أن الأتراك الجالية الأكبر في ألمانيا منذ سنوات ما يؤثر على مواليد ألمانيا والارتفاع الضخم.

وبذلك فإن ألمانيا قد أصبحت أحد أبرز الدول الأوروبية في ارتفاع مؤشر الخصوبة.

وفي حال لم يصل اللاجئين إلى ألمانيا بأعداد ضخمة لكانت ألمانيا تُعاني من تراجع في سجل مواليدها حيث تخطت أعداد الوفيات حالات الولادات.

Advertisement



 

 


الوسوم


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق