أخبار اللاجئين في ألمانيا

حل أزمة اللجوء في أوروبا واقتراح ألماني لحل القضية


Advertisement

حل أزمة اللجوء في أوروبا شغلت بال الرأي العام خلال الفترة الماضية لذلك قدم مستشار المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل حلًا للأزمة عن طريق اتباع إجراءات مُحددة.

ومن المعروف أن أوروبا تسعى من سنوات لوضع طريقة موحدة للتعامل مع أزمة اللاجئين على أن تتبع كل دول الاتحاد الأوروبي هذه السياسة.

ويُشار إلى أن الدعوة الأبرز على الساحة حاليًا هي دعوة رئيس البرلمان الألماني الذي طالب بوضع قانون لجوء أوروبي موحد.

 

حل أزمة اللجوء في أوروبا

  • وضع سياسة أوروبية

حل أزمة اللجوء في أوروبا .. وقد وضع الاتحاد الأوروبي، منذ شهور، سياسة أوروبية للتعامل مع قضية الاجئين وخاصة بعد اتباع ألمانيا سياسة الباب المفتوح عام 2015.

والجدير بالذكر أن أعداد اللاجئين والمهاجرين إلى دول الاتحاد الأوروبي قد تخطت حاجز مليون ونصف مهاجر.



 

  • مشاكل اللجوء في أوروبا

مدة البتّ في طلبات اللجوء.

صعوبة ترحيل الكثير من طالبي اللجوء الذين ترفض طلباتهم إلى بلادهم الأصلية.

فشل توزيع اللاجئين على دول الاتحاد الأوروبي تُعتبر من أبرز مشاكل اللجوء في أوروبا.

 

  • اقتراحات لحل أزمة اللجوء

من جانبه قدم جيرالد كناوس، رئيس مؤسسة “مبادرة الاستقرار الأوروبي“، الكثير من الاقتراحات لحل مشاكل اللجوء في أوروبا.

Advertisement

ويُطلق على كناوس مهندس اتفاق الهجرة مع تركيا حيث عقد خلال الفترة الماضية الكثير من اللقاءات الموسعة مع كوادر في ألمانيا وخارجها لمناقشة حلول الأزمة.

 

  • التعامل مع طلبات اللجوء

ومن أبرز المشاكل في قضية اللاجئين والتي تبحث عن حل أزمة اللجوء في أوروبا هي مدة البت في طلبات اللجوء.

ولك أن تعرف أن أكثر من دولة أوروبية تستغرق مدة في طلب اللجوء تصل إلى شهور طويلة.

وعلى سبيل المثال فإن الدولة الألمانية قد تصل المدة إلى 7 شهور كاملة ما يُزيد الأعباء على السلطات الألمانية.

 

  • اتباع النموذج الهولندي

واقترح رئيس مؤسسة “مبادرة الاستقرار الأوروبي” جيرالد كناوس على الاتحاد الأوروبي بالكامل بأن يتبع “النموذج الهولندي”.

وكـ حل أزمة اللجوء في أوروبا فإن هولندا لا تستغرق أكثر من شهرين للبت في طلب اللجوء.

كما أن هولندا تتعامل مع الطلبات المرفوضة للجوء في مدن قصيرة من حيث الطعن وإنهاء كافة الإجراءات سواء بالاستمرار في هولندا أو العودة إلى البلد الأصلي.

أما عن دقة القرار في حل أزمة اللجوء في أوروبا فإن كناوس أكد أن هولندا تتخذ القرار في وقت قصير وبدقة عالية.

كما أن هولندا تدفع للمحامين المستقلين لتقديم النصح والإرشاد والإفادة ، ويمكن لممثلي المنظمات غير الحكومية حضور المقابلات وجلسات الاستماع.

Advertisement



 

 


الوسوم


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق