أخبار العالم

استقالة الحكومة الهولندية بعد فضيحة اتهامها عن طريق الخطأ عائلات بالاحتيال


Advertisement

استقالة الحكومة الهولندية عقب فضيحة واسعة هزت الطبقة السياسية في البلاد نتيجة قطع إعانات الأطفال عن آلاف العائلات والاحتيال الضريبي.

قامت الحكومة الهولندية يوم أمس الجمعة (15 كانون الثاني /يناير 2021 بتقديم استقالتها، نتيجة لاتهامها آلاف العائلات 

وعن طريق الخطأ بالاحتيال، وذلك من أجل الحصول على المساعدات الاجتماعية 

وإجبارها على إرجاعها الأمر الذي أغرقها في الكثير من المشاكل المالية. 

وأعلن  مارك روته رئيس الوزراء الهولندي أمس الجمعة إستقالة حكومته بسبب الفضيحة في اتهام آلاف العائلات بالخطأ 

Advertisement

في الاحتيال بغرض الحصول على مساعدات اجتماعية.



كما واجه الكثير منها تمييز عرقي بالاستناد إلى ازدواجية الجنسية.

تأتي هذه الإستقالة في في خضم الأزمة الصحية التي تعاني منها هولندا جرّاء انتشار فيروس كورونا.

Advertisement

واجتمعت أحزاب اليمين والوسط الأربعة الحاكمة في وقت سابق من اجل مناقشة الاستقالة المحتملة

اقرأ أيضاً: اسئلة شهادة السواقة الالمانية مجاناً باللغة العربية ، شهادة السواقة في المانيا ، الجنسية الالمانية ، الاقامة الدائمة في المانيا  

بينما كان مارك روته رئيس الوزراء منذ عام 2010 وأحد القادة في الاتحاد الأوروبي الأطول ولاية، أعلن أنه سيرشح نفسه للوصول إلى ولاية رابعة.

كما أكد تقرير تحقيق برلماني نُشر في ديسمبر / كانون الأول أن المسؤولين أنهوا مخصصات آلاف العائلات

 والمتهمة بالخطأ الاحتيال بين 2013 حتى 2019، قبل إجبارها على إرجاع الأموال التي تلقتها على مدى عدة أعوام 

في أموال وصلت إلى عشرات الآلاف من اليورو لبعض العائلات والذي كان سبب استقالة الحكومة الهولندية .

تابعوا أهم وأحدث الأخبار في ألمانيا والعالم على موقعكم عرب دويتشلاند

Advertisement



 

 




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى